كاتب من ليبيا: ابراهيم الكوني 🇱🇾

Stimmen Afrikas

خلال الأسبوع الماضي قرأت روايتين لإبراهيم الكوني، التبر ونزيف الحجر

لأول مرة أقرأ له وإن لم تخني الذاكرة فهي المرة الأولى التي أقرأ لكاتب من ليبيا.

الروايتين رائعتين وعالمهما قديم غارق في الصحراء الكبرى قريبة من الحياة البرية.

يتحدث في الرواية الأولى عن علاقة البطل بالمهري الأبلق، ويتحدث في الثانية عن علاقة البطل بالودان. من هو المهري الأبلق وما هو الودان ؟ ستتعرف عليهما مع ابراهيم الكوني.

الروايتان تكاد تكونان متطابقتان بالخطوط العامة فكأنت تقرأ نفس القصة مرتين ولكن بشخصيات مختلفة.

المسرح لكلا الروايتين هو الصحراء الكبرى، ومع شح الصحراء لكن عالم ابراهيم الكوني كان غنياً بالمشاعر.

لا أدري ما هو السر لكن أعجبتني الروايتين.

 ( storytel) رواية نزف الحجر قرأت نصفها واستمعت للنصف الثاني في السيارة على برنامج

للكتب الصوتية. تجربة غريبة لكنها جيدة نوعاً ما لكنها تحتاج إلى التركيز

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s

هذا الموقع يستخدم خدمة Akismet للتقليل من البريد المزعجة. اعرف المزيد عن كيفية التعامل مع بيانات التعليقات الخاصة بك processed.

%d مدونون معجبون بهذه: