أدوات استخدمتها في كتابة الرواية

انتهيت مؤخراً من كتابة رواية، وانتهيت كذلك من مراجعتها وهي حالياً جاهزة للنشر لو تكرمت احدى دور النشر التي راسلتها ووافقت على طلبي. خلال فترة الكتابة تنقلت بين العديد من الطرق والبرامج (word, google keep, notion, والعديد من محررات النصوص)في كيفية الكتابة وأدوات الكتابة، وفي النهاية استقريت على بعض الأدوات التي جعلت الكتابة بالنسبة لي … متابعة القراءة أدوات استخدمتها في كتابة الرواية

روايتي الأولى، لا زالت مسودة

انتهيت مؤخراً من كتابة ما قد أعتبره المسودة الأولى لرواية أنوي نشرها. الهدف الأول كان ٢٥٠ صفحة، لكن لعدم وجود الكثير من الأحداث أصبحت ١٥٠ صفحة في المسودة الأولى، وقد تتآكل الصفحات أو تزيد حسب نتائج المراجعات التي قد أقوم بها. أقول قد لأنني حين قرأت ما كتبت أصابني الإحباط وأشعر أن ما كتبته لا … متابعة القراءة روايتي الأولى، لا زالت مسودة

تجربة شراء الكتب؛ من الإنترنت إلى الإمارات – الجزء الثاني

استكمالاً لتجربة شراء الكتب عن طريق الانترنت والتوصيل إلى الإمارات (التجربة الأولى كانت هنا)، جربت هذه المرة ثلاثة مواقع محلية لشراء بعض العناوين. وكانت التجربة كالتالي: ١) التجربة الأولى كانت من من حساب كينو بوك على الانستجرام. بشكل عام لا أفضل الشراء عن طريق الانستجرام لعدة أسباب منها صعوبة البحث عن عنوان معين الا عن … متابعة القراءة تجربة شراء الكتب؛ من الإنترنت إلى الإمارات – الجزء الثاني

لماذا قرأتُ رسالة الغفران؟

قبل عام لم أكن أعرف أو قد سمعت عن رسالة الغفران لأبي العلاء المعري. لكن جدلاً طفا على السطح في وسائل التواصل الاجتماعي بسبب نسخة أصدرتها دار ممدوح عدوان للرسالة ب(صياغة معاصرة) حيث انتقد الكثيرين هذه التجربة/الطريقة لاعادة صياغة تراث المعري، حيث كان هدف الاصدار الجديد التخفيف من صعوبة لغة الكتاب بإعادة الصياغة والمساس بالنص … متابعة القراءة لماذا قرأتُ رسالة الغفران؟

الفتى المتيم والمعلم

القراءة الثانية لأليف شافاك، بعد قواعد العشق الأربعون. وهي كسابقتها لم تنل إعجابي. وبالتالي لا أظن أنني سأقرأ لها مجدداً حتى اشعار آخر. الرواية ساذجة للغاية، ممطوطة للغاية، وعدد ال٦٠٠ صفحة مبالغ فيه للغاية، إلا في حال كنت راغباً في قراءة الملل. الرواية تبدو لي بلا حبكة تقريباً، ولو كانت هناك حبكة فهي ساذجة غير … متابعة القراءة الفتى المتيم والمعلم

٢٠١٩ لم يكن عام قراءة بامتياز

انتهى العام وانتهت معه جولة أخرى مع الكتب. ليس أفضل أعوامي سواء من ناحية تنوع ما قرأت أو كمية ما قرأت، أحتاج لأبذل المزيد من الجهد للعام القادم أغلب ما قرأت يندرج تحت بند الروايات، وما قرأته لم يكن مميزاً للغاية الكتاب الغير روائي الذي يستحق الذكر هنا هو (سحر الترتيب) لليابانية ماري كوندو أما … متابعة القراءة ٢٠١٩ لم يكن عام قراءة بامتياز

لماذا تقرأ؟

  دائماً ما أفكر بهذا السؤال، ودائماً ما يُطرح عليّ هذا السؤال: لماذا تقرأ. سواء كان الطرح من باب الفضول أو كان السؤال تهكمياً كما يطرحه علي صاحبي في أي موقف أُبدي فيه غرابة أو غباء في القرار أو في الآراء، فيتساءل؛ لماذا تقرأ؟ لكن هذه المرة جاء التساؤل بطريقة أخرى أو من جانب جديد … متابعة القراءة لماذا تقرأ؟

الاختيارات العشوائية

  يطيب لي في بعض الأحيان البحث عن كتب عشوائية سواء عشوائية العناوين أو المؤلفين أو حتي المواضيع. وأحياناً أسحب كتاباً من  الرف بطريقة عشوائية سواء لجمالية غلافه أو لفضول أشعله العنوان فجعله في قائمة مشترياتي الكتب العشوائية تشبه أوراق اليانصيب، فأحياناً تُصيب فتقع على عنوان جميل أو كاتب تتعلق بمؤلفاته لاحقاً كأنك اكتشفت كنزاً … متابعة القراءة الاختيارات العشوائية

خمسون

ليست سيرة ذاتية على وزن ثلاثية مخيائيل نعيمة (سبعون) لكنها عدد الأيام التي ابتعدت فيها – ولازلت – عن العديد من وسائل التواصل الاجتماعي كما ذكرت هنا. التجربة كانت بسيطة ببرامج وطريقة محددة، لكنها توسعت مع الأيام وشملت منصات أخرى. وأصبح بالتالي استخدام للانترنت محدوداً للضرورة كالبحث عن معلومة ما أو فيديو معين، أو أي … متابعة القراءة خمسون

ثمانون كتابا بحثا عن مخرج

كنت أفكر مع نفسي بتحدٍ شخصي جديد لأنعش حالة الركود الخاصة بالقراءة وتشتت الفكر مع أنني أعيش نوعاً من العزلة عن العالم الافتراضي. التحدي يكون محصورًا بالأيام الباقية لهذا العام حيث سأقرأ عدداً معيناً من الكتب أو الروايات ذات الأجزاء المتعددة والتي دائماً ما أؤجل قراءتها بسبب حجمها الكبير كرواية الحرب والسلم والترجمة الكاملة للبؤساء … متابعة القراءة ثمانون كتابا بحثا عن مخرج